الارشيف / رصد إنتخابي

أولوية التيار في جبيل وبعبدا

ذكرت صحيفة الأخبار في عددها الصادر الثلاثاء 6 شباط 2018 ضمن زاوية “علم وخبر” أن مصادر في التيار الوطني الحرّ تقول: إنّ الأولوية الانتخابية لدى الوزير ، في قضاء جبيل، هي الفوز بالمقعدين المُخصصين للطائفة المارونية (ويشغلهما حالياً النائبان وليد خوري وسيمون أبي رميا). انطلاقاً من هنا، «يدرس إمكانية التوافق مع حزب الله على أن يُشكّل كلّ منهما لائحة مُستقلة لخوض الانتخابات النيابية، حتى لا يكون فوز المُرشح عن المقعد الشيعي على حساب خوري أو أبي رميا». وفي حال اتفاق حزب الله والتيار الوطني الحرّ على تشكيل لائحتين مُنفصلتين إلى الانتخابات، «لن نُرشح أحداً عن المقعد الشيعي».

ويدور نقاش في أروقة التيار الوطني الحر في قضاء بعبدا بشأن إمكان التفاهم مع حزب الله على عدم التحالف بينهما في الانتخابات النيابية المقبلة، بهدف فوز التيار بأكبر عدد ممكن من المقاعد المارونية الثلاثة في الدائرة. ويناقش مسؤولو التيار إمكان ترشيح شخصية شيعية مستقلة على اللائحة البرتقالية، على قاعدة أن لحزب الله أيضاً مصلحة في حصول التيار على أصوات المستقلين، عوض أن تذهب إلى لوائح «معادية للحزب».

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى