الارشيف / سياسة

"التغيير والإصلاح" عن اعتذار باسيل: بالنسبة لنا الملف انتهى

عقد تكتل "التغيير والإصلاح" اجتماعاً استثنائياً له في مركزية "التيار الوطني الحر" في سنتر ميرنا الشالوحي، برئاسة الوزير . وبعد الإجتماع قال النائب إبراهيم كنعان التالي: "قرّر التكتل توجيه رسالة إلى البنانيين جميعاً، لاسيما الحريصين على بناء الدولة، ويدعوهم إلى عدم الخوف لأنّنا مؤتمنون على الإستقرار ولن نتراجع عن بناء الدولة".

وتابع: "نقول للحريصين على مسار استعادة الحقوق والشراكة إنّ هذا المسار لن يتوقف مهما كانت العراقيل، التي ستكون حافزاً أكبر للعمل على تحقيق ما ناضلنا من أجله".

وأضاف كنعان: "لشباب التيار نقول إنّ الساعة أتت لتحقيق ما ناضلتم لأجله، ونحن ملتزمون بقناعات التيار ومؤسسه الرئيس ميشال عون". وقال إنّ "التسريب الذي حصل لمضمون لقاء باسيل تمّ استدراكه من قبله من دون طلب من أحد بتعبيره بوقتها عن أسفه".

وأشار إلى أنّ "الدولة تعطي الجميع حقوقهم بالأطر القانونية والديمقراطية والطريق الوحيد هي من خلال المؤسسات واحترام الأصول، ونحن نعاهد اللبنانيين بالإستمرار بمشروع الإنجازات، وأيّ إرادة لتعطيل هذه المسيرة لن يُكتب لها النجاح لأنّها ستواجه بتصميم منّا ومن اللبنانيين". وتابع: "نوجّه التحية للجيش والقوى الأمنية ولشباب التيار على انضباطهم والحفاظ على أخلاقياتهم ومقرّ التيار".

وردّاً على طلب اعتذار باسيل لبري، قال كنعان إنّ "البيان واضح ومبادرة الوزير باسيل الذاتية بالتأسّف وتسامحنا بعد موقف فخامة الرئيس، يعني بالنسبة لنا أنّ الملف انتهى. نحن نتجاوب مع مطلب الرئيس عون بالتسامح مع الإعتداء الذي حصل على مركز التيار، ونعتبر أنّ اللبنانيين متساوون بكراماتهم وحقوقهم وواجباتهم ويجب احترام حرمة المواقع".

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى